«الجنايات» تحبس طبيب استشاري مخ وأعصاب وتؤجل محاكمته بتهمة الرشوة لـ 18 يونيو

«الجنايات» تحبس طبيب استشاري مخ وأعصاب وتؤجل محاكمته بتهمة الرشوة لـ 18 يونيو

مراسل «ONA»

قررت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بالتجمع الخامس، حبس حسام إبراهيم محمد معاطى استشارى جراحة المخ والأعصاب بمعهد ناصر على ذمة اتهامه تقاضيه مبلغ من المال على سبيل الرشوة من شقيقه مريض مقابل تحديد موعد عاجل لإجراء جراحة استئصال ورم بالمخ لشقيقها والتأجيل لجلسة 18 يونيو لسماع الشهود.

صدر القرار المستشار أحمد أبو الفتوح وعضوية المستشارين حسن عيسى وأحمد العدلى بأمانة سر ممدوح عبد الرشيد ومحمد علاء فرج وعبد المجيد حلمى.

ترجع وقائع القضية فى غضون الفترة من 10 مارس حتى 26 مارس 2012 بدائرة قسم العجوزة بقيام الطبيب بطلب لنفسه عطية لأداء عمل من أعمال وظيفته وأخذ من ولاء متولى محروس حسن مبلغ 5 ألاف جنيه على سبيل الرشوة مقابل تحديد موعد عاجل لإجراء جراحة استئصالية ورد بالمخ لشقيقها محمد متولى بالمستشفى.

وقررت شقيقة المريض أمام جهات التحقيق أن الطبيب قام بتوقيع الكشف الطبى على شقيقها بمستشفى معهد ناصر للبحوث تمهيدا لاتخاذ إجراءات إصدار قرار بعلاجه على نفقة الدولة بقسم جراحة المخ والاعصاب المستشفى لإصابته بورم في المخ والغدة النخامية وأنه صدر له قرار فعلا للعلاج على نفقة الدولة وتقابلت مع المتهم بعيادته الخاصة وطلب منها مبلغ الرشوة مقابل سرعة تحديد موعد عاجل لإجراء العملية، واعترف المتهم بالتحقيقات بطلب وأخذ مبلغ الرشوة.

وترافع جميل سعيد المحامى وفاطمة الزهراء غنيم عن المتهم وطلبوا براءة المتهم تأسيسا على بطلان التحريات وكيدية الاتهام وبطلان إذن الضبط والتفتيش وبطلان التسجيلات التي قامت بها المبلغه، حيث انها لم تتم تحت رقابة من الجهات المختصة وانعدام القصد الجنائى فى حق المتهم فى العلم والاراده.

تعليقات القراء