صرف اثنان من سراي النيابة في تحقيقات فساد مؤسسة الأهرام

صرف اثنان من سراي النيابة في تحقيقات فساد مؤسسة الأهرام

قرر المستشار ثروت حماد قاضي التحقيق المنتدب من رئيس محكمة الاستئناف نبيل صليب صرف كلا من عمرو رشيد وهويدا عز بالعاملين بمؤسسة الأهرام من سرايا النيابة العامة بضمان محل إقامتهم وذلك لقيامه بإخفاء معلومات عن جهة التحقيق في الفساد المالي للمؤسسة.

وكان قرار قد صدر بمنع 14 شخصية من مؤسسة الاهرام من السفر وهم كل من: نهال فاروق، دعاء رأفت، ياسر بدر يوسف، رانيا فاروق، نادية جادو، مها النحاس، أحمد سمير شهري، هويدا عزب، عمرو صلاح رشيد، وليد الأدغم، يوسف الباز، وائل عبد المجيد وافي، محمد ربيع عشماوي، وجليلة أبو العلا.

يذكر أن هيئة التحقيق القضائية تباشر التحقيق حاليًا في وقائع المخالفات والتجاوزات المالية الجسيمة داخل مؤسسة الأهرام، والتي كانت قد وقعت في عهود عدد من رؤساء مجالس إدارتها السابقين، في حين كان عدد كبير ممن شملتهم التحقيقات قاموا بسداد ورد ما حصلوا عليه من أموال بدون وجه حق وبالمخالفة للقوانين واللوائح.

كانت هيئة التحقيق القضائية باشرت التحقيق في تلك القضية، على ضوء ما تلقته من بلاغات من هيئة الرقابة الإدارية والجهاز المركزي للمحاسبات وبعض الصحفيين بمؤسسة الأهرام، إذ أفادت تلك البلاغات والتقارير بوجود تجاوزات مالية تقدر بمئات الملايين من الجنيهات.

تعليقات القراء